النسخه الخفيفه للموقع صفحة الشبكة على الفيسيوك حساب الشبكة على تويتر

موقع ريال مدريد الهولوتوست!
مقال بقلم nostradamus
تصنيف المقال : عام
بتاريخ السبت 23 يناير 2021 (13:38) | التعليقات 10 | القراءات 473
حجم الخط : [ أكبر | أصغر ]


أفضل الببغاوات الناطقة في العالم | المرسال

(بقلبٍ مؤمن وبنيةٍ صادقة أضرع إلى العلي القدير وأقول إن كانوا على حق فغيّرني وإن كانوا مخطئين فغيّرهم!)

الكتب وبدون مقدمات ومن وجهة نظري الشخصية المتواضعة عبارة عن مجموعة من الشوارع! محتواها كإشارات المرور كما أسلفت في مقال ــ عَرْضْحالْجي ــ في الموقع السابق والذي به قَصَمْتُ ظهر بعير الطُّرُمْبات وأولاد عمومتهم اللزم السادة الأفاضل الببغاوات! ومن والاهم في درب السداسية المشئؤمة! العَرْضْحالْجي مقال ضربهم في مقتل بعد أن عَرَضَ وكشف حالة الفوضى الحقيقية التي يعيش فيها هؤلاء الدخلاء على الكتابة وإن تشابهت الأحرف وما يهرطقون به فوق السطور لكنها تختلف في المضامين فليست كل الشوارع تسير باتجاه واحد أو اتجاهين فهناك إشارة تمنعك من الدخول وأخرى تطالبك بسرعة معينة وثانية تسمح لك بالإستدارة وثالثة تحذرك وهكذا دواليك نعم أتفق مع الجميع وأعي بأن الكاتب أي كاتب في الدنيا لا يتمنى الصدام مع أيّ من قُرّائه بمختلف ثقافاتهم وميولهم! فهم بطريقة أو بأخرى يتشابهون مع الشوارع في محتواهم الفكري والعقلي إن جاز التعبير والصدام الذي يحصل مع البعض منهم وأقصد الطُّرُمْبات وأولاد عمومتهم الببغاوات لا يمكن بأي حال من الأحوال تجنّبُه! وبالتالي لا تفكر في كسب ودّهم بل على العكس يُفترض أن تزداد كتاباتك في نظرهم سوءاً حتى يَثبُتَ شرعا أنك سيء فحرام أن يبذل الكاتب العاقل جهدا لكسب هذه الأصوات النكرة والعديمة الفائدة لأنهم في الأصل نشاز في مقام الكلمة! فكيف لك أن تحترم عَرْضْحالْجي هو بالأساس لايحترم نفسه؟ وبالتالي لن يعرف معنى احترام الغير! مع جل احترامي وعظيم امتناني للعَرْضْحالْجي الحقيقي وأي مهنة شريفة في العالم أما ما يردّده المزيّف لهذه المهنة لا تتعدى عن جُمل تركيبية حفظها عن ظهر قلب لا يعي مضمونها لأنه في الأساس بصّام للآخرين لا أكثر ولا أقل ويتلبّس بأكثر من قناع! فهو لا يملك الثقة بذاته كي تؤهله وتحييه وعن الآخرين تغنيه لتجعله مَلِكا بين الناس! ومن يعِشْ لنفسه يمت لنفسه ومن يَعِشْ لغيره كأنه يعيش أبد الدهر! وهو دين وديدن الكاتب الحقيقي الذي تأبى كرامته أن يعيش عارضا نفسه للغير متلهفا للمنصب منافقا يُظهر خلاف ما يبطن منتظرا اللحظة المناسبة كي يكشف عن وجهه الرخيص! صاحب المبدأ لا ينتظر من يُعجَبَ به ويثني عليه ولا يترنح ثَمِلاً لكلمات الإطراء والمديح فهذه الكلمات تزول بزوال مسبباتها قيمة الكاتب الحقيقي ليست بالآخرين مع جل احترامي! قيمته الحقيقية بداخله هو وبمبادئه هو وقِيَمِهِ هو التي لا تتزحزح! وتبقى كتاباته كالطود الشامخ وإن اختلفنا معه! الكتابة ياسي طُرُمْبَه منّك له ليست بالكم والطول والعرض بل بالكيف! وأبجديات الكتابة لا تتطلب مني شهادة الماستر في الشعر العربي أو الدكتوراة في الأدب الإغريقي أو اللاتيني والسنسكريتي والكتب أيضا فيها من الصفراء والخضراء والسراء والضراء ومعين الكاتب لا يتحدد باتجاه واحد من القراءات أو باتباعه مذهبا واحدا أو مدرسة بذاتها كي يشار إليه بالبنان وليس من قرأ كتابين في اتجاهين مختلفين أصبح كاتبا نعم القراءة من أهم العوامل المساعدة للكاتب شريطة توافر هذه الموهبة والتي هي من الله هبة! فالسواد الأعظم مجرد أن يمسك بالقلم يبدأ بالنقد وهو لا يعي ولا يدرك بأن النقد نفسه مدرسة وعلم قائم بذاته! انتقاصك من مهاجم لم يسجل أو من حارس مرمى أخفق في منع هدف كان بالإمكان أن يتصدى له أو من مدرب أقيل من منصبه بحجة النتائج السيئة لا تجعل لهذه الأحداث أن تعطيك الحق في سلخ جلده وهو حي! اقرأ عن مدارس النقد أولا ثم أشهر سيفك! الطامة الكبرى نحن نتذوق الطعام ولا نطبخه ثم نأتي ونحكم على فشل أو نجاح الطهاة دون دليل مبني على الدراية والنقد السليم وهو ما يجعلني أعود للسؤال الذي طرحته عشرات المرات ولن أمل من تكراره! ماذا تريد من نجاح المدرب في كل مباراة؟ أليس الفوز وكسب البطولة؟ ثم الانتقال لبطولة أخرى وهلُمّ جرّا وبالتالي تحقيق كل البطولات؟ أم إنك ستكتفي بواحدة؟ أو اثنتين؟ وهل تحقيق الثلاثية ترضيك وتشبع غرورك؟ ألن تفكر في السداسية بعد ذلك؟ ولنفترض حقق خماسية فقط هل ستغفر له زلته مثلما فعل لويس انريكي عفوا الميكانيكي كما يلقبه الطُّرُمْبات؟ في أول موسم مع البارسا؟ ربما سترد بأنه حق وطموح مشروع! أليس لغريمك نفس الحق والطموح؟ ولنفترض جدلا بأن هناك مدربا لا يعرف الفشل طريقا له! هل سيتخلى عنه فريقه لسواد عيون فريقك؟ ومن هو هذا المدرب الفطحل؟ طبيعي لا يوجد إذن لماذا لا ترتضي الواقع؟ ولننظر للموضوع من ناحية أخرى إذا اعتبرنا كسب أي بطولة رزقا للإدارة مرورا باللاعبين والمدرب فهل ستتحدى من قسّم الأرزاق؟ ــ معاذ الله طبعا ــ ولكن اصرارك على التذمر والتنمر والتفرد بالفوز هو ما يقودني لهذا الاستنتاج! وبالتالي لا تقيم وزنا لهذه المقولة ــ أنت تريد وأنا أريد والله يفعل ما يريد ــ فأين أنت منها؟ كم مرة في حياتك سمعت كلمة مبروك؟ ألم تسعدك؟ ألم تشعر بقيمتها حين قلتها لصديق أو لأخيك أو لزميل عمل في أي مناسبة كانت؟ لماذا تحرص وتحصر نفسك في سماعها فقط؟ ألا يحق لهذا الصديق أو الشقيق أن تقولها إذا ما فاز فريقه في بطولة؟ لماذا تجعل من هذه النرجسية الخبيثة تسيطر عليك؟ ولماذا هذا الإستئثار لهذه النفس الأمارة بالسوء؟ لماذا لا تأخذ الأمر بهذه البساطة؟ لو دامت لغيرك ما اتصلت إليك! نعم من حقك أن تفرح لفريقك بالفوز ومن حقك أن تفتخر! ولكن لا تنسى حق الآخر عليك فله كما لك بالمثل! لا تنساق خلف رغباتك الجامحة ولا خلف تلك الكلمات الرنانة التي تصدر من قِبَلِ بعض الطُّرُمْبات فتردد كالببغاوات ما تنفثه أقلامهم من سموم! فهؤلاء نقمة على مجتمعاتنا فوالله لو كنت مسئولا ولو كان الأمر بيدي لعملت منهم هولوتوست! محمّص ومحمّش على غرار ما فعل هتلر باليهود في الهولوكوست لو كانت تلك المزاعم اليهودية صادقة! فالتاريخ أخبرنا كيف تم تجيير هذه الواقعة الافتراضية لصالحهم كي يظهروا للعالم وحشية هتلر تجاههم وصدق مظلوميتهم أما الطُّرُمْبات مع أولا عمومتهم الببغاوات فهم كالتفاحة الفاسدة التي تفسد البقية النقية في السلة لا تنساق خلف كلمات تدغدغ مشاعرك وتأسر لُبّك فهؤلاء مرضى تجاوزوا مرحلة الاستشفاء! ودائما تذكّر ــ ضميرك جرسٌ لا يحتاج للغير أن يقرعه ــ تقبلوا خالص وصادق ثرثراتي!

كتبها nostradamus

تقييم المقال من اعضاء رابطة القلم
- قيم المقال 3 عضو من رابطة القلم .
- معدل التقييم من رابطة القلم نجوم .
- قيم المقال اعضاء رابطة القلم : (layth madrid) (فكرت الحسيني) (alfares75)
>> ماذا نقصد برابطة القلم ؟
 
اعلان تجاري

  اخر المقالات
  اشراك العائدين من الاصابة والعمل النفسي والتكتيكي كان سبب الخروج من الابطال 
بقلم aqsa
 نتيجة الذهاب ليست معقدة يا مدريديستا .؟. 
بقلم alfares75
 الريال بعد اسبوع من التألق , الى الخلف در  
بقلم aqsa
 بيريز يقود انقلابا ... على الفيفا والويفا... 
 الريال ضرب كل العصافير بحجر واحد ( + 1 ) 
بقلم aqsa
 التحكيم الاسباني وانعكاساته على شخصية المشجع العربي 
بقلم layth madrid
 اضواء على مباراة الريال مع ليفربول في دوري الابطال  
بقلم layth madrid
 دون راموس! 
بقلم nostradamus
 Messi beaucoup 
بقلم nostradamus
  الجدل التحكيمي لا يظهر فقط إلا في مباريات الريال؟! 
بقلم alfares75
 للخلف زر! 
بقلم nostradamus
 التِّبنلوماسية أو التيسلوماسية! 
بقلم nostradamus
 ولا عزاء للببغاوات! 
بقلم nostradamus
 الريال في قفص الاتهام ... بتهمة نكران الجميل  
بقلم هواري46
 هو مالو يا سادة ملعب البرنابيو▷ 
بقلم alfares75
 زيدان بين العبقرية والإفلاس 
بقلم هواري46
 هازارد ... واللغز المحير 
بقلم هواري46
 خازوق هازارد متى ينتهي  
بقلم aqsa
 الريال بين الأمس و اليوم 
 4 × 6 = 14 
بقلم nostradamus
  خيارات ومعلومات الموقع
  • راسل مشرف الموقع .
  • طاقم محرري الاخبار في الموقع .
  • الاعلان في شبكة الكلاسيكو العربية .
  • ارسل الموقع لصديقك .
  • البحث في الموقع .
  • اسئلة شائعة .
  • هل فقدت كلمة السر .









  •   أقسام الموقع
  • انت صح ! .
  • Tvــنا .
  • قسم المقالات .
  • قسم Profile .
  • قسم مباشر/Live .

  •   مجتمع الاعضاء
  • احصاءات الاعضاء .
  • من يتصفح الموقع الان ؟
  • زوار ينتظرون التنشيط .
  • اكثر الاعضاء نقاط .
  • اكثر الاعضاء تعليق .
  • اكثر الاعضاء توقع لنتائج المباريات .

  •   تابعنا على المواقع التالية
    صفحتنا على الفيسبوك
    تابعنا على تويتر
    تابع قناتنا على اليوتيوب
    تابعنا على جوجول+
    RSS Feed
    راسل الاشراف

     ستايل ازرق ستايل احمر اللون الافتراضي برمجة وتصميم واشراف ادارة شبكة الكلاسيكو العربية
    الخصوصية - Privacy Policy