النسخه الخفيفه للموقع صفحة الشبكة على الفيسيوك حساب الشبكة على تويتر

الشعار الملكي كرة القدم مبنية على # التواضع !
مقال بقلم M A M madridi
تصنيف المقال : عام
بتاريخ الثلاثاء 19 أبريل 2016 (04:56) | التعليقات 34 | القراءات 1840
حجم الخط : [ أكبر | أصغر ]
بسم الله الرحمن الرحيم .. و السلام عليكم و رحمة الله و بركاته ، تحية معطرة بالورود أهديها إلى كل الزوار و المنتسبين لهذا الموقع ، و أسأل الله أن يسعد أوقاتنا جميعًا و يملأها بكل الخير و المحبة ، و أن يتم علينا و عليكم نعمة الصحة و العافية .. و أن يعيد الأمن و الأمان لكل المستضعفين في بلداننا العربية و في سائر بقاع الأرض التي تعاني من الألم و الجوع و القتل و الخوف ، أتمنى أن تنال الأسطر القادمة على إعجابكم و رضاكم .. و أما بعد :

 

مخطئ جدًا ، من يعتقد أن كرة القدم هي مجرد لعبة تحتمل الفوز و الخسارة .. لأن الحقيقة هي أن كرة القدم تعدت كونها مجرد لعبة أو رياضة .. كرة القدم باتت المعلم الأكثر تأثيرًا في هذا الزمن ، فـ كل درس تتعلمه من هذه الرياضة .. حتمًا سيكون استيعابه أسرع من استيعاب أي درس ما تتلقاه من رجل يشرح بالقلم و السبورة لتجد نفسك تحارب النعاس بعد ذلك ، أو من خطبة يلقيها شخص ما بحماس شديد و حركات مبتذلة في مكان مغلق بمجرد أن تفارق أذنك هذا المكان ستنسى كل كلمة قيلت - رغم أنك قد تكون منصتًا و متأثرًا - ، و هذا ليس عيبًا بالواقع .. هي أمور تحدث غالبًا ، فهذه هي طبيعة البشر .. دائمًا الأحداث التي تعيشها و ليس التي تسمعها أو تقرأها , تترك أثرها عليك بشكل أقوى و تجبرك على أن تتعلم منها .. و هذا ما تقوم به رياضة مثل كرة القدم ، على مدار سنوات من المتابعة .. ستجد نفسك قد استفدت حتمًا من الدروس التي قدمتها لكـ بـ ( المجان ) و ستتأكد حتمًا أن مئات الساعات التي ضحيت بها من أجل متابعة فريقك الذي تحب ، لم تذهب هباءً منثورًا ! كرة القدم تعلمنا كيف نحب ، و كيف نعبر عن حبنا بطرق قد تكون جنونية في بعض الأحيان لا تدل إلا على صدق مشاعرنا .. كرة القدم تعلمنا كيف ننفس عما بداخلنا أحيانًا بدون الحاجة للجوء إلى شخص معين نصدع رأسه بمشاكلنا .. كرة القدم تعلمنا كيف نوازن بين العاطفة و المنطق .. تعلمنا الانتماء و كيف نتشبت بمن نحب رغم كل الظروف الصعبة التي قد تحاول أن تفرق بيننا و بين عشقنا الأبدي لفريق أو لاعب معين .. تعلمنا الصبر و التأني و التمسك ببريق الأمل مهما تأزمت الأمور و الانتظار حتى الخواتيم ! بالإضافة إلى أنها تعلمنا شيء في غاية الأهمية في كل مجالات الحياة .. ألا و هو ( التواضع و الاحترام ) و الذي هو أساس النجاح حتمًا !



 المنتهي ينهي و يبدأ !

 

لنأخذ مثالاً عشناه منذ فترة ليست بالطويلة .. دعونا نعود للوراء قليلاً ، من منكم يتذكر ما كان يخرج من أفواه مشجعي برشلونة ؟ كانوا يقولون أن الثلاثية ( في الجيب ) و أنها مسألة وقت لا أكثر حتى يصبح فريقهم أول من يفوز بالأبطال مرتين متتاليتين بالمسمى الجديد ، يومًا بعد يوم كان غرورهم يكبر بشكل يوضح لنا مدى جهلهم بتقلبات كرة القدم و هي النقطة التي أشار إليها القيصر راموس في تصريح سابق سخروا منه بأنفسهم ( كرة القدم تتغير في ظرف ساعات ) .. سلسلة اللاخسارة كانت مصدر فخرهم و دليلهم العبقري على أنه لا يهزم برشلونة سوى برشلونة ، حتى أتى موعد كلاسيكو الإياب و الذي صغروا من حجمه كثيرًا .. مشيرين إلى أن الفريق الذي خسر على أرضه بـ رباعية ، ليس من الصعب اكتساحه بنتيجة مشابهة في جحيم الكالما نو - الكامب نو سابقًا - ! أتى اليوم الموعود و دقت ساعة الصفر ، و تمكن الريال و بـ 10 لاعبين و رغم الحضور الملفت للاعبهم الخفي الثاني عشر من الإطاحة بفريقهم بـ هدف رونالدو # الحاسم .. ليسجل التاريخ بعد ذلكـ أن سلسلتهم الأسطورية أنهاها # المنتهي الذي فعل ما عجز عنه ثلاثي الفضاء .. و ليسكت كل من يردد كالببغاء أنه لا يسجل إلا على الصغار ، مؤكدًا و بالأرقام أن فريقهم لا يفرق كثيرًا عن خيتافي أو ليفانتي بالنسبة له .. ليس هذا فقط ، بل و كانت البداية لمرحلة الانكسار في هذا الموسم المنصرم !


 صفعات متتالية ! 

 

خسارتهم في الكلاسيكو لم تزدهم إلا غرورًا .. قالوا أنها مجرد كبوة جواد ، و أنها صدفة ناتجة عن أخطاء ارتكبها فريقهم الذي لم يعر المباراة أية أهمية مستدلين بتعثر فريقنا في ربع نهائي الأبطال أمام ثامن البوندسليغا فولفسبورغ في ألمانيا و بفوز فريقهم ذهابًا على فريق بقوة الأتلتي .. لـ تأتي الصفعة الثانية بالخسارة أمام ريال سوسيداد ( تاسع الدوري ) و التي تلتها ضربة أنهت غرورهم تمامًا ألا و هي الخروج المذل من ربع النهائي من نفس الفريق الذي أخرجهم قبل عامين من ذات الدور و الذي من الواضح أنه اتخذهم كـ بوابة عبور مريحة نحو الأمجاد الأوروبية .. ليتواصل بعد ذلك الإذلال بخسارة هي الثالثة على التوالي على صعيد الدوري ، و هذه المرة من الخفافيش فالنسيا التي تعاني من مشاكل في التحليق هذا الموسم بسماء الليغا ، أصحاب المركز الثالث عشر قبل المباراة أوصلوا رسالة مهمة .. و هي أن الخسارة أمام ثامن البوندسليغا في ألمانيا ( ليست دليلاً على شيء معين ) ، ليقدموا بعد ذلك مباراة قد تكون الأفضل لهم في هذا الموسم الذي يعتبر الأسوأ ربما للخفافيش منذ سنوات طويلة .. خسارة جديدة أهدت برشلونة ثلاثيةً من نوع آخر ( ثلاثة هزائم متتالية في الدوري ) و التي ربما لم تكن الثلاثية التي ستشبع غرورهم ! ليبدأ النادي الكاتالوني سلسلة من الإخفاقات شهدت تنقل ثلاثي الـ MSN من جيب لاعب إلى آخر كما لو أنهم هواتف محمولة مباشرةً بعد انتهاء سلسلة اللاهزيمة بحنكة زيزو و بأقدام الأسطورة كريستيانو رونالدو و رفاقه !

 

كرة القدم لا تكافئ المتعجرفين ! 

 

 

غرورهم هذا الذي استمدوه من لاعبي فريقهم و مدربهم الذي على وشك أن يقذف بالطماطم بعد أن أوصلوه لـ مرتبة - الداهية - جعل منهم أضحوكة في فترة وجيزة .. لا يهمني كثيرًا كيف سينتهي الموسم بالنسبة لهم ، لن تتغير أقوالي أبدًا سواءً حققوا الدوري و الكأس أو لم يحققوا .. لأن الدرس أعتقد أنه قد فُهم من قبلهم ! مجرد خروجهم حالهم حال فولفسبورغ و بنفيكا من الأبطال و التناقص التدريجي لـ فارق النقاط في جدول ترتيب الدوري الذي وصل إلى لا شيء الآن بعد أن اتسع لأكثر من عشرة نقاط في فترة من الفترات .. هو كافٍ لجعلهم يرتجفون خوفًا حتى نهاية الموسم ، و هو كافٍ لتأكيد أن كرة القدم مبنية على التواضع و احترام الخصم و الإيمان بتغير الحال في فترة وجيزة ! و أن الغرور هو العدو الأبرز للنجاح في شتى مجالات الحياة و ليس فقط في كرة القدم .. أن يتصدر فريق مثل ليستر سيتي الدوري الإنجليزي بتشكيلة قيمتها بأكملها قد لا تساوي قيمة لاعب يجلس على دكة أحد فرق المقدمة في الدوريات الخمسة الكبرى و هو الفريق الذي كان مطالب بحجز المركز السابع عشر لا أكثر من أجل البقاء في الدوري الممتاز هو مثال جيد على أن التواضع هو الحجر الأساس لأي نجاح في كرة القدم و في غير كرة القدم ، أن يعود اليوفي للهيمنة على الكرة الإيطالية بعد سنوات عصيبة مر بها هذا النادي أهمها النزول إلى الدرجة الثانية هو مثال آخر ، و أن نرى فريق بإمكانيات و أسماء أتلتيكو مدريد يقارع كبار أندية أوروبا في هذه السنوات بعد أن كان فريق لا يعرف يمينه من شماله قبل مواسم معدودة 

 

وهو مثال سأختم به ما أريد قوله ، و هو أن الكرة تكافئ من يعمل باجتهاد و تواضع ، و تحترم من يحترمها و ليس من يغرد ضاحكًا على التويتر و ما شابه ! حالة الخوف و القلق التي يعيشونها الآن سيتذكرونها طويلاً .. و سيتذكرون أن بعد أسابيع قليلة جدًا من ترديدهم لعبارة ( لا يهزم برشلونة سوى برشلونة ) سيتوجب عليهم الآن أن يفتحوا قوسًا و يضعون فيه بعض الاستثناءات ، و من الأفضل ألا يغلقوه في الوقت الحالي ، ربما فريق آخر سيجاور الريال و سوسيداد و الأتلتي و فالنسيا ما بين القوسين .. من يعلم ؟ لا أحد يدري ماذا تخبئ الأيام ... دمتم بسلام أعزائي المدريديستا ، و دامت الضحكة على محيانا .. شكرًا لمروركم ، و تح ـياتي لكم جميعًا ..

 

 

      المقال للمسابقة 

كتبها M A M madridi

تقييم المقال من اعضاء رابطة القلم
- قيم المقال 3 عضو من رابطة القلم .
- معدل التقييم من رابطة القلم نجوم .
- قيم المقال اعضاء رابطة القلم : (serjo alqosh) (momm) (عاشق ريبيري)
>> ماذا نقصد برابطة القلم ؟
 
اعلان تجاري

  اخر المقالات
 عاشق - متألم 
بقلم nasr14693
 سطور 
بقلم nasr14693
 ريال مدريد يخطف فوزا قاتلا من ملعب إنتر 
بقلم alfares75
 تبخر الحلم يا جماهير الـ"ميرينغي" 
بقلم alfares75
 فلورنتينو بيريز الداهية الحكيم | مبابي | صفقة مبابي 
بقلم anas mhmad
 إداورد كامافينغا ... هل يصبح زيدان جديد ..؟ 
 البروفسور . . . بيريز .. إستعاد ... مبابي 
 بشرى لجمهور الريال ! موت يا حمار& 
بقلم alfares75
 فوز معنوي على ديبورتيفو الافيس في اول مباراة الموسم 2021 
بقلم layth madrid
 شكرا لكم شكرا لكم 
بقلم anas mhmad
 موسم الرهانات 
 بيريز: القرش التائه والثلاث اخطاء القاتلة  
 تفضيل الكلاب على كثر ممن ليس الثياب , بيريز نموذجا  
بقلم aqsa
 الاسطورة راموس بين عنجهية بيريز وكتلونية انريكي  
بقلم aqsa
 هل انتهي حلم ◤ ◥ المدريديستا يا رفاق 
بقلم alfares75
 لقد وقعت في الحب 
بقلم nasr14693
 هكذا انتهى موسم 2021  
بقلم layth madrid
 موسم الريال بين النقد و التحليل 
 حكام الفار يقررون الفائز بقلب الدوري  
بقلم aqsa
  اشراك العائدين من الاصابة والعمل النفسي والتكتيكي كان سبب الخروج من الابطال 
بقلم aqsa
  خيارات ومعلومات الموقع
  • راسل مشرف الموقع .
  • طاقم محرري الاخبار في الموقع .
  • الاعلان في شبكة الكلاسيكو العربية .
  • ارسل الموقع لصديقك .
  • البحث في الموقع .
  • اسئلة شائعة .
  • هل فقدت كلمة السر .









  •   أقسام الموقع
  • انت صح ! .
  • Tvــنا .
  • قسم المقالات .
  • قسم Profile .
  • قسم مباشر/Live .

  •   مجتمع الاعضاء
  • احصاءات الاعضاء .
  • من يتصفح الموقع الان ؟
  • زوار ينتظرون التنشيط .
  • اكثر الاعضاء نقاط .
  • اكثر الاعضاء تعليق .
  • اكثر الاعضاء توقع لنتائج المباريات .

  •   تابعنا على المواقع التالية
    صفحتنا على الفيسبوك
    تابعنا على تويتر
    تابع قناتنا على اليوتيوب
    تابعنا على جوجول+
    RSS Feed
    راسل الاشراف

     ستايل ازرق ستايل احمر اللون الافتراضي برمجة وتصميم واشراف ادارة شبكة الكلاسيكو العربية
    الخصوصية - Privacy Policy