تطلعات مشجع
التاريخ: الأثنين 10 يناير 2022 (02:40)
الموضوع: مقالات عامه


السلام عليكم أعزائي وسنة مباركة مليئة بالخير والصحة والسلامة إن شاء الله... الآن بدأت الأندية الأوروبية بالتصارع من أجل الحصول على خدمات اللاعبين الذين تحتاجهم، والتخلص من اللاعبين الذين لا تحتاج خدماتهم، وهذا منذ بداية السنة الجدية في سوق الإنتقالات الشتوية، وبرشلونة أيضا له حصة في هذه السوق، وقد بدأ التحرك قبل ذلك، والآن يعمل على تنفيذ ما يمكن تنفيذه من الإنتقالات، وتمت لحد الآن ثلاث صفقات، ونأمل أن تكون النتائج لغاية نهاية شهر كانون الثاني/يناير 2022 بمستوى الطموح.

بالنسبة لي كمشجع برشلوني فإن أهم حدث لحد الآن، هو إعارة اللاعب كوتينهو لنادي أستون فيلا الإنجليزي، ولغاية نهاية الموسم، مع خيار الشراء، وحبذا لو تم الشراء فعلا بعد نهاية هذا الموسم ليتخلص النادي، ونتخلص نحن أيضا كمشجعين، من كابوس جثم على صدور عشاق ومشجعي برشلونة  بمعظمهم، وكذلك إدارة النادي، والجهاز الفني بقيادة تشافي هيرنانديز.

اللاعب على ما يبدو لم يكن محظوظا بقدومه إلى برشلونة، لأن مسيرته كانت كلها إصابات، وعدم التوفيق في المباريات التي لعبها والتي كان معافى فيها، كما إنه لم يكن موفقا في الإعارة الأولى لفريق بايرن ميونيخ، ولذلك لم يفعلوا خيار شرائه، وعاد إلى نادي برشلونة، ليتحمل النادي عبء راتبه ومستحقاته وكذلك مستحقات نادي ليفربول الذي كان يلعب له، قبل إنتقاله إلى فرييق برشلونة، وهو لم يقدم أية إضافة للفريق طيلة تواجده، بل العكس هو الصحيح. وأنا شخصيا أتمنى له كل التوفيق، والعودة لمستواه الحقيقي والذي كان عليه في نادي ليفربول، خاصة وأنه لاعب خلوق ومؤدب، وقد وافق على إعارته مرتين، الأولى كانت لفريق بايرن ميونيخ الألماني، والثانية لنادي أستون فيلا الإنجليزي، وليس مثل بعض اللاعبين المتشبثين بالبقاء في الفريق وقبض الرواتب العالية، رغم عدم الإستفادة من خدماتهم، أمثال أومتيتي، روبيرتو، وعثمان ديمبلي الذي يريد المغادرة مجانا.

على الإدارة أن تعمل جاهدة خلال هذا الشهر للتخلص من اللاعبين الذين يشكلون عبئا على الفريق والنادي، بسبب رواتبهم المرتفعة، وأدائهم السيء، وعدم إقتناع الجهاز الفني بهم كلاعبيين لفريق بحجم برشلونة، وذلك لغرض توفير رواتبهم للتعاقدات الجديدة، وجلب لاعبين يمكن الإعتماد عليهم في المباريات الهامة والحساسة، وخاصة مع قطبي مدريد، أتلتيكو والملكي، كما أن الخيارات تصبح كافية للمدرب، لكي يختار لكل مباراة ما يناسبها من لاعبين، ويصبح الفريق منافسا قويا لبقية الأندية الإسبانية والأوروبية، بالإضافة إلى إمكانية التأهل لبطولة أندية أوروبا، بالحصول على أحد المراكز الأربعة الأولى في ترتيب فرق الدوري.

طبعا كل ذلك مرهون بما تقوم به الإدارة هذا الشهر، ونأمل أن تكون وعود لابورتا تجد طريقها للتنفيذ، وجعل الطريق ممهدة للجهاز الفني لكي يتصرف في القسم الثاني من الدوري، والكأس، ويقدم ما يتلاءم مع شهرة النادي وتاريخه العريق، ويصل في نهاية الموسم إلى أفضل ما يمكن الوصول إليه، وخاصة التأهل إلى بطولة أندية أوروبا، وربما الفوز بكأس إسبانيا، ودوري الأندية الأوروبية، وأنا على يقين من أن الجهاز الفني لو توفرت له العناصر الكافية والمناسبة، وخاصة في الدفاع والوسط، سيتمكن من مقارعة الفرق الأخرى ويسير نحو مقدمة الترتيب، بالإضافة إلى الكأس والدوري الأوروبي، وبالتأكيد كلنا كمشجعين للعملاق الكتالوني نأمل أن يستعيد النادي عافيته، ويكون الفريق في مستوى تطلعات جماهيره وعشاقه ومحبيه، وإن شاء الله سيتم ذلك.

سنبقى ننتظر الأيام القادمة بفارغ الصبر، والتي ربما تكون حبلى بمفاجآت سارة، وتقويم جدي لحالة الفريق الحالية التي لا تسرنا أبدا، مع تحيتي لكم وبإنتظار آرائكم وتفاعلكم.



تم تعديل المقال بتاريخ 2022-01-09 23:51:00 بواسطة abudunia




أتى هذا المقال من موقع برشلونة
http://www.clasicooo.com/barca

عنوان الرابط لهذا المقال هو:
http://www.clasicooo.com/barca/modules.php?name=Art&file=article&sid=4470